الرئيسية » فن وثقافة » دكتوره دعاء ابو زيد واستكمالا للمقال السابق عن قوة الاراده

دكتوره دعاء ابو زيد واستكمالا للمقال السابق عن قوة الاراده

بقلم الدكتوره / دعاء ابو زيد

واستكمالا للمقال السابق
قوة الارادة وكيفية تقويتها
قوة الإرادة هي الدافع الذي يُساعد الشخص للوصول إلى هدفه المنشود ومن أهمّ الأمور التي تساعد على تقوية الإرادة ما يأتي:
التوكل على الله من شأنه أن يُقوّي إرادة الفرد؛ وذلك لأنّه يُغذّي الطاقة الروحيّة لديه. الإيمان بالقضاء والقدر؛ فالأشخاص الذين يؤمنون بالقضاء والقدر، يمتلكون قوة الإرادة أكثر من غيرهم، ولهذا سيواجهون المواقف بشكل أفضل. ترك لوم النفس؛ فأصحاب الإرادة القويّة يُحسنون التصرّف في المواقف بشكل أفضل، فهم لا يلومون أنفسهم على ما حدث، أو بسبب ما فعلوا، أو ما كان يجب أن يفعلوا. الفهم الصحيح للذات؛ إذ على كلّ فرد يريد أن يقوّي إرادته، أن يفهم ذاته فهماً صحيحاً، ويكون ذلك بإطلاق الصفات الداخليّة الإيجابيّة، والتخلص من الصفات السيّئة. وضع الأهداف المناسبة لقدرات الفرد وإمكانيّاته؛ فعند تحديد الأهداف تجب مراعاة ما إذا كانت الأهداف قابلةً للتطبيق، وتتوافق مع قدرات الشخص؛ حتّى لا يُصاب الفرد باليأس إذا كان الهدف صعب المنال، أو من المستحيل تحقيقه. تغذية الطاقة العاطفيّة لدى الفرد، وتوطيد العلاقة مع الأسرة والأصدقاء. الضمير اليقِظ هو الذي يتحكم بسلوكات الفرد، وهو الذي يُسيِّره في الطريق الصحيح، ويؤدّي إلى طريق النجاح، ممّا يزيد طاقة الفرد الإيجابيّة، وقوّة إرادته. صُحبة ذوي الإرادة القويّة، وذوي النجاحات والإنجازات العظيمة الذين نجحوا في تحقيق أهدافهم، له دور كبير في زيادة مستوى الإرادة لدى الفرد. الابتعاد عن التسويف، والمواظبة على القيام بالأعمال والواجبات المطلوبة في وقتها. تعزيز الثقة بالنفس، وتشجيعها على القيام بالأعمال المطلوبة. التغلب على الإحباط والخمول، وذلك بتذكّر الفرد لنجاحاته وإنجازاته السابقة. التغلب على ضعف الإرادة؛ عن طريق التحلي بالشجاعة الكافية لتذليل الصعوبات، واحتواء المواقف لصالح الفرد .

عن admin

شاهد أيضاً

كيف تتخلص من محاضر البناء ؟ بالقانون

  شرح القانون رقم 17 لسنه 2019 بشأن التصالح في مخالفات البناء أحد أهم المخالفات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *